آخر الأخبار

“الإتحاد الإشتراكي” و الضربة الموجعة

“الإتحاد الإشتراكي” و الضربة الموجعة

ألغت المحكمة الإدارية انتخاب محمد بلفقيه عن دائرة “سيدي إيفني” وهو عن حزب الاتحاد الاشتراكي مما يعتبر ضربة قوية وموجعة لحزب الوردة الذي فقد بذلك فريقه النيابي حيث أصبح لديه 19 المقعد بدل 20 القانونية لتشكيل الفريق.

يشار إلى أن مقتضيات القانون الداخلي بمجلس تنص على أنه “لا يمكن أن يقل عدد كل فريق عن عشرين عضوا، من غير النواب المنتسبين”.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صله

اترك تعليقا